أخبار عاجلة

الرئيسية / آسيا / إعادة التوطين للاجئين المقبول ملفهم من قبل المفوضية السامية ودول اللجوء

إعادة التوطين للاجئين المقبول ملفهم من قبل المفوضية السامية ودول اللجوء


إعادة التوطين للاجئين المقبول ملفهم من قبل المفوضية السامية ودول اللجوء

عملية إعادة التوطين للاجئين المؤهلين في دول التوطين (البلد الثالث) بعد الفرار الي دولة الحماية ومن ثم يتم أختيار من يحق له اعادة التوطين .. وحول هذا التوطين سنتناول بعض المعلومات والإجابة عن كتير من الأستفسارات التي تدور في ذهن اي طالب لجوء او حماية او إعادة توطين , ومن خلال هذه المعلومات سنتعرف علي الفرق بين هذه الحالات ..

إعادة التوطين للاجئين المقبول ملفهم من قبل المفوضية السامية ودول اللجوء
إعادة التوطين للاجئين المقبول ملفهم من قبل المفوضية السامية ودول اللجوء

ما المقصود بإعادة التوطين؟

عملية إعادة التوطين , هي إجراء حل دائم للاجئين في بلد ثالث بالنسبة للأشخاص الذين لا يستطيع منهم الإندماج محلياً , أو العودة إلى بلدانهم الأصلية , ومن الذين لديهم إحتياجات مستمرة للحماية في البلد الذي يعيشون فيه.

وعملية إعادة التوطين تتضمن , اختيار اللاجئين وتقديم المساعدة لهم للسفر من البلد الذي فروا إليه ملتمسين الحماية فيه , والذهاب لبلد آخر قام بدراسة ملفاتهم , ومن ثم وافق على قبول (الفرد/الأسرة) وتوفير الإقامة الدائمة لهم (في بلد التوطين) .

وفرص إعادة التوطين تعتبر محدودة جدا , حيث يحظي بالقبول نسبة ضئيلة من فئة اللاجئين (أي بنسبة أقل من 1%) .. فعملية إعادة التوطين لا تتوفر إلا للاجئين الذين تتعرض حياتهم , أو سلامتهم أو حريتهم , أو صحتهم , أو الحقوق الانسانية الأساسية لهم , للتعرض للأذي والخطر في البلد الملتمسون فيه للجوء .

 

النظر في ملف اللاجيء وإعادة التوطين

تعتبر عملية إعادة التوطين حل لا يتاح إلا في ظروف محدودة جدا ولا يحق للشخص المطالبة بإعادة التوطين من تلقاء نفسه , ولا يعتبر حقاً مكتسباً للمطالبه به , وهذا على عكس الحماية الدولية (الفرق بين إعادة التوطين والحماية) .. لكون إعادة التوطين تتاح لعدد ضئيل جداً من اللاجئين بموجب معايير خاصة ..

كما ان إعادة التوطين لا يعد حقاً يقره القانون الدولي .. وليس على الدول إلزام بقبول اللاجئين بغرض إعادة توطينهم.

والنظر في إعادة التوطين لا يتم لجميع اللاجئين تلقائياً , كما ان الإعتراف بصفة اللجوء لا يعني حصول اللاجئ على ملف لإعادة التوطين.

(إعادة التوطين للاجئين المقبول ملفهم من قبل المفوضية السامية ودول اللجوء)

 

تعرف علي :

تحديد وضع اللجوء لدي المفوضية السامية

تقديم طلب اللجوء إلى دولة ما من خارجها – هل يمكن ؟

 

هل يحق التقدم بطلب لإعادة التوطين؟

عملية إعادة التوطين لا تتم عن طريق طلب مقدم من اللاجئين ..  كما ان المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين لا تنظر في (الرسائل ,أو البريد الإلكتروني أو الفاكس , …) أو من خلال المكالمات الهاتفية من قبل اللاجئين اللذين يطلبون فيها إعادة التوطين …

كما لا ينبغي الافتراض من الأساس أن لديك ملف لإعادة التوطين , إلا بعد أخذ المشورة من قبل قسم إعادة التوطين الكائن في مكتب المفوضية السامية .. وذلك عبر الاتصال بـ خط المساعدة التابع للمفوضية السامية وتحديد الأختيار (إعادة التوطين).

امر مراجعة مكتب المفوضية لا داعي له سواء (إرسال رسائل , أو فاكس , أو بريد إلكتروني) .. بينما يجب تحديث معلومات الاتصال الخاصة بك المرسلة لدى المفوضية بشكل مستمر , حتي يتمكن مكتب المفوضية من التواصل معك وترتيب موعد عند الحاجة.

 

آلية تحديد اللاجئين من أجل إعادة توطينهم

المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين تقوم بتحديد اللاجئين المؤهلين الذين يعاد توطينهم (فئات إعادة التوطين) وبحسب احتياجاتهم الخاصة للحماية .. وتحديد الحالات لإعادة التوطين لا يرتبط بتاريخ وصولهم إلى الدولة , أو بالتسجيل لدى المفوضية , أو نوع الجنسية , أو لأي أعتبارات أخرى.

حيث ان المفوضية تقوم بتحديد اللاجئين على أساس احتياجات الحماية الخاصة بهم , فتعمل علي دراسة حالات الأسر الأكثر ضعفاً بغرض تحديد مدى مطابقتها لـ (معايير إعادة التوطين) .. وهذه الحالات يتم تقييمها من خلال البيانات والمعلومات التي يتم مشاركتها من قبل الأشخاص مع مكتب المفوضية في مرحلة التسجيل (أو التجديد) , وايضاً المعلومات المجمعة عن طريق شركاء المفوضية وزياراتهم المنزلية للحالات .

وليس من الضرورة ان يتم تحديد لاجئ على أنه من تلك الفئات الأكثر ضعفاً أن يعد مؤهلاً لعملية إعادة التوطين أو انه بحاجة إليها .. لكون إعادة التوطين يعتبر خيار محدود جداً والمسئوله عن هذا الأمر المفوضية , فدورها يتمثل في معالجة نقاط الضعف لدى اللاجئين .. بحيث يؤخذ في الأعتبار وقت إجراء التقييم للحالات الفردية كـ (احتمالات العودة الطوعية) والإندماج المحلي.

(إعادة التوطين للاجئين المقبول ملفهم من قبل المفوضية السامية ودول اللجوء)

 

من المسئول عن تقدم المزيد من فرص إعادة التوطين؟

المفوضية السامية ليست المسئولة عن تقديم فرص إعادة التوطين , ولكن بلدان إعادة التوطين هي التي تقر هذا الأمر , وعن كيفية تخصيص مقاعد لملايين من اللاجئين حول العالم .. وتقوم البلدان بوضع معايير تحدد من يحق له المواطنة من اللاجئين الذين ستقبلهم في بلدها وعددهم ..فالأماكن محدودة , وقرار عدد اللاجئين الذين سيتم إعادة توطينهم إلى بلدان إعادة التوطين فقط , ولا يرجع الأمر إلى المفوضية.

وحيث أن مقاعد إعادة التوطين تعتبر محدودة جدا , فدور المفوضية هنا أعطاء الأولوية للحالات الذين لديهم احتياجات الحماية ولديهم نقاط ضعف قوية أكثر من غيرهم .

 

كيف أعرف إذا كان لدي ملفاً لإعادة التوطين؟

بعدما تنظر المفوضية في ملفات حالات إعادة التوطين , فسيتم الاتصال ببهذه الحالات من قبل قسم إعادة التوطين وسيتم استدعائهم لإجراء مقابلة معهم .. وبعد إجراء المقابلة سيتم الاتصال بهم مرة اخري عبر الهاتف وإبلاغهم ما إذا تم إحالة ملفهم إلى بلد إعادة التوطين.

وإذا لم تتمكن المفوضية من إحالة ملف بعضهم إلى بلد إعادة التوطين , فسيتم إبلاغهم بأنهم غير مؤهلين في الوقت الحالي لإعادة التوطين.

وإذا في حال لم يتلقوا أي اتصال أو مكالمة من (قسم إعادة التوطين) في المفوضية , ولم يخضعوا لمقابلة بخصوص التوطين أو إذا تم إبلاغهم بأن ملفهم غير مؤهل في الوقت الحالي لإعادة التوطين , فمعني ذلك أنه ليس لديهم حالة اعادة توطين (نشطة).

كما يمكن التأكد من ملف إعادة توطين عبر الاتصال بـ (خط المساعدة) التابع للمفوضية لإمكانية تحديد خيار إعادة التوطين ..

تم تصميم خط المساعدة التابع للمفوضية لتوفير المعلومات للاجئين واعلامهم بما إذا كان لديهم ملفاً لإعادة توطينهم , أو بما يخص حالة ملفهم .. كما لا يمكن التقدم بطلب لإعادة التوطين عبر خط المساعدة أو من أي سبل أخرى.

(إعادة التوطين للاجئين المقبول ملفهم من قبل المفوضية السامية ودول اللجوء)

 

تعرف علي :

كيفية تقديم طلب اللجوء عن طريق شبكة الإنترنت 2022 ؟

كيفية التسجيل داخل دولة اللجوء وخارجها-المفوضية السامية ؟

الفيزا السياحية وعواقب كسرها للعمل واللجوء

 

هل يمكن التقدم بطلب إعادة التوطين من سفارة ما ؟

إجراءات التأشيرات الخاصة في السفارات تختلف عن عملية إعادة التوطين عن طريق المفوضية .. فالتقدم بطلب مباشر عبر سفارة ما للهجرة أو لفرص الهجرة الأخرى , ففي هذه الحالة لن يكون لدى المفوضية اي معلومات عن حالة الملف المقدم في السفارة .

وكما ذكر أعلاه , فالمفوضية لا تقوم بتحديد ملفات اللاجئين إلا لأكثرهم ضعفاً من اجل البت في إعادة توطينهم , عبر سبل المفوضية الخاصة بتحديد الحالات .

 

كيف يمكن الأنضمام للأقارب اللذين يعيشون في إحدى دول إعادة التوطين؟

(المعايير المتعلقة بأهلية لم شمل الأسرة) , كل دولة على حدا تقوم بوضع وإدارة معايير الأهلية الخاصة بلم شمل الأسرة .. ولا يتم تقديم طلبات التسجيل التابعة لبرامج الأهلية من خلال المفوضية,ولكن عن طريق الإجراء الذي يضعه البلد المعني بالتوطين .. كما تختلف معايير أهلية اللاجئين لإعادة لم شملهم بأسرهم وفقاً للتشريعات الوطنية للدولة.

والأولوية للم شمل الأسرة تؤول لأفراد الأسرة مثل الأزواج والأطفال تحت سن 18 عاماً ..

والآباء والبالغون والأطفال غير المعالين , والأشقاء البالغين منهم والأجداد والأقارب (غير مؤهلين للم شملهم بالأسرة في بلد ثالث لأعادة التوطين) ما لم تتوفر ظروف استثنائية.

إذا تقدمت بطلب لم شمل الأسرة لدى واحدة من السفارات , وواجهت مشاكل تتعلق بالإجراءات , عليك الاتصال بالمفوضية من اجل الحصول على المعلومات الكافية وطلب المساعدة .

 

القرار النهائي بخصوص النظر في ملف إعادة التوطين

رغم ان المفوضية السامية هي من تقوم بتحديد اللاجئين للنظر في إعادة التوطين وإجراء المقابلات معهم لتحديد مدى الأهلية لإعادة التوطين , إلا أن القرار النهائي الخاص قبول اللاجئ لأجل إعادة توطينه , مهمة (دول إعادة التوطين) وليس المفوضية.

(إعادة التوطين للاجئين المقبول ملفهم من قبل المفوضية السامية ودول اللجوء)

 

 الوقت المستغرق بين مقابلة إعادة التوطين والمغادرة

لابد ان يعلم الجميع ان عملية إعادة التوطين تعد عملية طويلة , ويختلف الوقت من دولة إلى أخرى وبأختلاف قوانين الهجرة والموارد والأولويات .. وقد يصعب توقع المدة الزمنية المستغرقة من وقت اكتمال مقابلة إعادة التوطين حتى وقت المغادرة .. فهنالك أمور يجب دراستها مثل حالات الزواج والولادة والحمل والحضانة والطلاق والوفيات والتسجيل وذلك قبل الوصول إلى مرحلة إعادة التوطين .. وقد يستغرق الأمر شهور أو سنوات , ويرجع هذا الأمر لدولة إعادة التوطين . وستتلقى المزيد من المعلومات من قبل دولة إعادة التوطين , والمنظمة الدولية للهجرة (IOM) قبل المغادرة.. وقد تخضع لإجراء فحوص طبية .. كما ان المفوضية ستبقي على تواصل مع صاحب الملف طوال مراحل عملية إعادة التوطين , فيجب التحلي بمزيد من الصبر .

 

 العمل في بلد إعادة التوطين

يحق العمل في بلد إعادة التوطين , حيث يعمل اللاجئون الذين يتم إعادة توطينهم بغرض دعم أنفسهم وسرعة نجاح اندماجهم داخل المجتمع في تلك البلدان.

(إعادة التوطين للاجئين المقبول ملفهم من قبل المفوضية السامية ودول اللجوء)

 

تعرف علي :

آخر مستجدات طلب اللجوء في دول الإتحاد الأوروبي-الإجراءات وطرق التقدم

 أفضل 10 دول لطلب الجوء الانساني وتسهل عملية اللجوء

متي تسقط بصمة اللجوء في الدول الأوروبية وفي السويد بوجه خاص ؟

بصمة دبلن وتأثيرها علي اللجوء الي الدول الغير أوروبية

 

إعادة التوطين إلى بلد بعينه

يرجع القرار النهائي بخصوص اختيار البلد الذي سيتم تقديم طلب إعادة توطين اللاجئ إليه الي المفوضية السامية , مع الوضع في الأعتبار بأختيار للاجئ بالإضافة إلى ملفات الأسرة المربوطة بملفه .

وفي حال اختيارك ألا يتم النظر في ملفك لإعادة توطينك إلى بلد محدد , فهذا الأمر يعد مجازفة قد تتسبب في عدم أولويتك خلال عملية إعادة توطين اخري قادمة ..

وفي حال إذا سحب ملفك من بلد إعادة التوطين التي إجريت مقابلة معك وتم قبول ملفك , فدور المفوضية تقديم المشورة لك حول العواقب التي تنجم عن هذا الإنسحاب.

 

إذا تم رفض ملف إعادة التوطين

سيتم التواصل من قبل بلد إعادة التوطين في حال تم رفض الملف من قبلها أو من المفوضية للإبلاغ بالرفض.

ويتم إعادة تقديم عدد قليل من الملفات إلى بلدان أخرى , حيث تقوم المفوضية بإعادة تقييم الملف وستقرر إمكانية إعادة تقديم الملف .. وسيتم إبلاغك فيما إذا كان الملف مؤهلاً لإعادة التقديم مرة ثانية .

وفي حال رفض ملف إعادة التوطين من قبل بلد إعادة التوطين , فهذا الرفض لا يؤثر على وضعك كلاجئ تتمتع بحماية المفوضية ..

 

إذا تمت إعادة التوطين

يستطيع أفراد الأسرتي الالتحاق بك فيما بعد , علي ان تقوم خلال عملية إعادة التوطين بذكر أسماء الأسرة وتحديدهم ليتم ذكرهم في السجلات التابعة للمفوضية .. ولكن التحاق أفراد أسرتك بك غير مضمون في بلد إعادة التوطين , ويرجع هذا الي معايير البلد وتشريعاته .

(إعادة التوطين للاجئين المقبول ملفهم من قبل المفوضية السامية ودول اللجوء)

 

تعرف علي :

الفرق بين اللجوء السياسي واللجوء الأنساني

لطالبي اللجوء القدرة علي متابعة قضيتهم عبر الإنترنت

بصمات اللجوء والهجرة والسفر – الفرق بين كل بصمة والهدف منها

 

وأخيراً : لقد قمنا بوضع روابط متعددة بخصوص اللجوء لما لهذا الموضوع من اهمية لدي الكثيرين,كما يوجد مقالات اخري كثيرة عن اللجوء في مختلف الدول الأوروبية والتي يمكنكم الإطلاع عليها بالدخول علي موقعنا نفسه alhigra.com

(إعادة التوطين للاجئين المقبول ملفهم من قبل المفوضية السامية ودول اللجوء)

فضلا : إذا أعجبك هذا المقال أترك تعليقك وأنشره بين أصدقاؤك لتعم الفائدة علي الجميع,شكرا للمتابعة.


عن محمد سامح

خريج سياحة و فنادق و ملم بكل جديد في مجال السياحة و الفنادق نظرا لخبرتي الدراسية و تعدد رحلاتي حول كثير من دول العالم لشغفي الشديد بأكتشاف المعالم الهامة السياحية لكل بلد, لذا قررت ان ادون خبرتي ورحلاتي لكي يستفيد منها كل من يبحث عن تلك المعلومات لتكون له عونا ودليلا تمكنه من الحصول علي ما يصبو اليه. يمكن التواصل معي علي الفيس بوك او علي صفحة الاتصال بنا بهدف الأعلان لدينا او للتعاون معنا, أما اذا كان لديك أستفسار عن وجهة سياحية او هجرة او عمل او دراسة او فيزا ... الي أخره فيمكنك وضع استفسارك في الجزء الخاص بالتعليقات وسوف ارد عليك في أقرب وقت.

شاهد أيضاً

الإقامة في استونيا بالخطوات وأهم الشروط والمتطلبات

الإقامة في استونيا بالخطوات وأهم الشروط والمتطلبات

الإقامة في استونيا بالخطوات وأهم الشروط والمتطلبات الإقامة في استونيا لها مميزات كثيرة , كما …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.